fbpx

اختبار الطاولة المائلة في تركيا

لماذا اختبار الطاولة المائلة؟ 

يوصي بإجراء اختبار الطاولة المائلة في تركيا للمرضى الذين يشتبه في إصابتهم بحالات طبية معينة، بما في ذلك:

اختبار الطاولة المائلة في تركيا

هبوط ضغط الدم / منعكس الإغماء

يطلق الأطباء أيضًا على هذه الحالة اسم منعكس الإغماء أو الخلل الوظيفي اللاإرادي. يتسبب في إبطاء معدل ضربات قلب الشخص بدلاً من تسريعها عند الوقوف، مما يمنع الدم من التجمع في الساقين والذراعين. نتيجة لذلك، قد يشعر الشخص بالإغماء.

إغماء بوساطة عصبية

يعاني الشخص المصاب بهذه المتلازمة من أعراض مثل الغثيان والدوار وشحوب الجلد، يليه فقدان الوعي.

متلازمة تسارع معدل ضربات القلب الانتصابي

يحدث هذا الاضطراب عندما تتغير وضعية الشخص الى وضعية الوقوف فجأة. ويربط الأطباء بين متلازمة تسارع معدل ضربات القلب الانتصابي مع زيادة في معدل ضربات القلب تصل إلى 30 نبضة، والشعور بالإغماء خلال 10 دقائق من الوقوف وتعتبر النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 15 و50 عامًا أكثر عرضة للإصابة بهذه المتلازمة.

ويحاكي اختبار الطاولة المائلة تأثير الوقوف في بيئة خاضعة للرقابة الطبية، بحيث يمكن للطبيب أن يرى كيفية استجابة جسم المريض لتأثيرات تغير الوضعية.

الآثار جانبية

إن الغرض الأساسي من اختبار الطاولة المائلة هو اطلاع الطبيب مباشرة على الأعراض التي يشعر بها المريض بشكل مباشرة عند تغير الوضعية، وقد لا يشعر المريض بشعور جيد أثناء الإجراء فقد يواجه أعراضًا مثل الدوخة أو الشعور بالإغماء أو الغثيان الشديد.

ماهي الخطوات الإجرائية لاختبار الطاولة المائلة

  • اتباع النصائح حول مواعيد تناول الوجبات

قد يطلب من المريض عدم تناول الطعام قبل الإجراء من ساعتين لثماني ساعات، نظرًا لأن بعض الأشخاص يشعرون بالغثيان عندما ينتقلون من وضعية الجلوس إلى الوقوف ويساعد هذا في تقليل فرص الإصابة بالغثيان.

  • التحقق من الأدوية التي يتناولها المريض 

يتأكد الطبيب من الأدوية التي يتعاطاها المريض، ويتم تقديم توصيات بشأن الأدوية الممكنة تناولها في الليلة السابقة للاختبار أو في صباح يوم الاختبار، ومن الأفضل وجود مرافق للمريض للمساعدة في إيصاله إلى المنزل بعد الانتهاء من الاختبار.

ماذا يحدث أثناء اختبار الطاولة المائلة؟

  1. يستلقي المريض على طاولة خاصة لها القدرة على التعديل من زاوية ميلانها من قبل المشغل. حيث يوصل أخصائي أجهزة مراقبة مختلفة بجسم المريض مثل جهاز مراقبة ضغط الدم. وجهاز تخطيط القلب (ECG). وجهاز مراقبة التشبع بالأكسجين. وقد يفتح خط وريدي في الذراع لإدخال العقارات الى جسم المريض إذا لزم الأمر.
  2. يبدأ بإمالة الطاولة أو تحريكها بحيث يرتفع راس المريض بمقدار 30 درجة ثم يفحص العلامات الحيوية الخاصة بالمريض.
  3. يتم الاستمرار في إمالة الطاولة بمقدار 60 درجة أو أكثر، مما يجعل الشخص في وضع مستقيم. ويتم قياس ضغط الدم ومعدل ضربات القلب ومستويات الأكسجين بشكل مستمر لاكتشاف ما إذا كانت هناك أي تغييرات.
  4. إذا انخفض ضغط الدم كثيرًا في أي وقت أو شعر بالإغماء يجب إعادة الطاولة إلى وضع البداية. فهذا يساعد المريض على الشعور بالتحسن.
  5. إذا لم يكن لدى المريض تغيير في علاماته الحيوية وما زل يشعر بخير بعد انتقال الطاولة، فيتقدم إلى الجزء الثاني من الاختبار وأما المرضى الذين ظهرت عليهم الأعراض لا يحتاجون إلى التقدم إلى الجزء الثاني من الاختبار لإظهار كيفية تغير علاماتهم الحيوية.
  6. يعطى المريض عقار إيزوبروتيرينول (إيزوبريل) لتسريع نبضات القلب. وهذا التأثير مشابه لتأثير اختبار الإجهاد البدني.
  7. يتابع الاختبار بزيادة الزاوية إلى 60 درجة ومن المحتمل أن يبقى المريض على هذا الارتفاع لمدة 15 دقيقة تقريبًا لتحديد ما إذا كان لديه ردة فعل تجاه تغيير الوضعية.

ويستغرق الاختبار عادةً حوالي الساعة ونصف إذا لم يكن لدى المريض تغييرات في العلامات الحيوية، ويوقف الاختبار إذا تغيرت علامات المريض الحيوية أو لم يشعر بصحة جيدة أثناء جريانه.

مرحلة ما بعد الاختبار

ينقل المريض إلى سرير آخر في حال شعوره بالإغماء أثناء الاختبار أو بعد انتهائه ويمكن بقاء المريض تحت العناية الطبية لمدة 30 – 60 دقيقة، وقد يعطى له أدوية مضادة للغثيان في حال شعوره بذلك ثم يمكن للمريض مغادرة المنشاة الطبية ويمكن قيادة السيارة ولكن في بعض الحالات قد يبقى المريض تحت المراقبة الليلية.

نتائج اختبار الطاولة المائلة:

ماذا تعني النتيجة السلبية؟

يعتبر الاختبار سلبي عند عدم وجود ردة فعل من قبل جسم المريض لاختبار الطاولة المائلة وعلى الرغم من ذلك من المحتمل وجود حالة طبية لم يكشف عنها فَيُتبع ذلك اختبارات أخرى مثل تركيب جهاز هولتر لمراقبة معدل ضربات القلب على مدار الوقت.

ماذا تعني النتيجة الإيجابية؟

يعتبر الاختبار إيجابي عند وجود ردة فعل من قبل جسم المريض لاختبار الطاولة المائلة كتغير في ضغط الدم أو تباطؤ أو تسارع في ضربات القلب ويقدم عند ذلك بعض التوصيات ويمكن إجراء اختبارات إضافية أخرى.

فعلى على سبيل المثال، إذا تباطأ معدل ضربات القلب، يوصى بإجراء اختبارات إضافية لفحص القلب. وقد يصف دواءً يسمى ميدودرين لمنع انخفاض ضغط الدم.

وإذا تسارع معدل ضربات القلب، يوصف أدوية كفلودروكورتيزون أو إندوميثاسين أو ثنائِي هيدروأرغوتامِين، لتقليل احتمالية حدوث رد فعل.

اختبار الطاولة المائلة في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في ريهاب تورك أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

WeCreativez WhatsApp Support
فريق ممثلي المرضى جاهزون للإجابة على استفسارتك
👋 مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟