fbpx

عملية SADI-S لعلاج السمنة في تركيا

SADI-S هي عملية جديدة آمنة تستهدف المرضى الذين يعانون من ارتفاع مفرط في مؤشر كتلة الجسم (BMI) وتعد عملية أقل توغلا من عملية المجازة المَعِدية بالإضافة إلى أنها تقدم نتائج ممتازة من حيث إنقاص الوزن.

وذُكرت عملية SADI-S لأول مرة في المصطلحات الطبية عام 2007 وحتى وقتنا هذا لا يوجد الكثير من الجراحين المتمرسين في هذه العملية.

ما هو اجراء SADI-S؟

هو إجراء يزال به 80% من القسم الذي يمتص من خلاله المواد مع تحويل مجرى المعدة وإنشاء تكميم معدي مما يؤدي إلى إنشاء مسارين منفصلين وقناة مشتركة واحدة.

يسمح المسار الحلقي الهضمي (وهي أقصر المسارين) بتدفق الطعام من المعدة إلى القناة المشتركة ويسمح المسار الحلقي البنكرياسي (المسار الأطول) في تدفق الصفراء من الكبد الى القناة المشتركة. وبالتالي يقلل من وقت امتزاج الطعام مع العصارات الهضمية. وبالتالي يقلل من كمية السعرات الحرارية التي يمتصها جسم المريض والتي بدورها تؤدي الى تسريع من فقدان الوزن.

وأجريت عملية SADI-S لأول مرة كنوع جديد من جراحة تحويل مسار الاثنى عشر. وتتمثل فائدته الرئيسية في إجراء مُفاغَرَةٌ مِعَوِيَّة واحدة فقط بدلاً من اثنتين مما يؤدي إلى وقت جراحة أقصر وتقليل خطر حدوث حالة تسرب الأمعاء.

ويمكن إجراء SADI-S كإجراءين منفصلين للمرضى الذين يعانون من السمنة المفرطة. أولا عبر اجراء عملية تكميم المعدة مما يعطي الوقت الكافي للمرضى بفقدان الوزن وزيادة مستوى الأمان للاستمرار الى المرحلة الثانية والذي يتضمن إعادة توجيه الأَمْعَاءُ الدَّقِيْقَة.

الاختلافات بين DS وSADI-S

تجرى عملية SADI-S عن طريق منظار البَطْن .(وهو أنبوب طويل ورفيع مزود بكاميرا في المقدمة) وهذا ما يفسر الاحتياج إلى إجراء عدة شقوق صغيرة في منطقة البطن. وكما ان الكُمّ الرأسي الذي تم إنشاؤه أكبر قليلاً من تلك المستخدمة في جراحات تكميم المعدة التقليدية. 

تتجاوز عملية تحويل مسار الإثني عشر DS جزء أكبر بكثير من الأمعاء الدقيقة وهذا ما يؤدي إلى استمرار سوء امتصاص الفيتامينات والمعادن وحتى البروتين.(لدى بعض الأشخاص) لذا يُقدم لهؤلاء الأشخاص المكملات الغذائية، ولكن بالنسبة لبعض المرضى لا يكون ذلك كافيا مما يؤدي لمشاكل طويلة الأمد، وفي المقابل تحافظ عملية (SADI-S). على ما يقرب من 10 أقدام طولية لعملية امتصاص العناصر الغذائية في للأمعاء الدقيق وبعبارات أخرى فبدلا من وجود قدمين فقط كما في جراحة .DS تحافظ عملية SADI-S على 5 أقدام من الأمعاء الدقيقة. وبالإضافة الى هذا يقل خطر حدوث تسرب أو انسداد. وتقليل احتمالية حدوث انحباس معوي في الفراغ بين القطع المعوية في عملية SADI-S بسبب عدم تقسيم الأمعاء الدقيقة إلى قسمين.

الاختلافات بين جراحة تحويل المسار بطريقة (roux-en-y) وعملية SADI-S:

يحافظ SADI-S على البواب (جزء المعدة العضلي الذي يفصل بين المعدة وبين المعي الاثني عشر). وهو مخرج المعدة الذي يسمح للطعام بالمرور إلى الأمعاء الدقيقة كما أنه يمنع الطعام المهضوم جزئيًا والعصارات الهضمية من العودة الى المعدة مرة أخرى وفي الحفاظ على هذه العضلة فوائد أهمها التحكم بإفراغ الطعام والتقليل من متَلاَزِمَةُ الإِغْراق .(بعد قطع المعدة) وهذا على عكس جراحة تحويل المسار بطريقة (roux-en-y).

من هو المؤهل لعملية SADI-S؟

يجب ان يتوفر عند الشخص قدر عالي من التصميم والالتزام والدوام على تناول مكملات الفيتامينات والبروتينات بشكل دائم والتواصل المستمر مع الطبيب وأخصائي التغذية.

هذا بالإضافة إلى استيفاء معايير أخرى لجراحة SADI-S وهي:

  • يجب أن يزيد مؤشر كتلة الجسم عن 50 لان هؤلاء الأشخاص معرضون لأخطار كبيرة من الإصابة بحالات مرضية أخرى مرتبطة بالسمنة. ومثال على ذلك مرض السكري من النوع 2 أو أمراض القلب.
  • تراوح مؤشر الكتلة بين 30-49 وبالإضافة الى إصابتهم بمرض السكري من النوع 2 أو/وأمراض القلب أو/والمتلازمة الأيضية .(ارتفاع ضغط الدم والسكري وارتفاع الكوليسترول وتوقف التنفس أثناء النوم وزيادة الدهون حول محيط الخصر).

من الذي يعتبر غير مؤهل لعملية SADI-S؟

  • المرضى الذين يحتاجون إلى الستيرويد طويل الأمد أو مضاد التهاب غير ستيرويدية و الذين يشربون الكثير من الكحول أو يتعاطون العقاقير غير المشروعة. غير مرشحين لإجراء عملية SADI-S لان هذه المواد يمكن أن تسبب تهيجاً يؤدي إلى قَرْحَةُ
  • الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي والإسهال. لا يعتبروا من المرشحين المثاليين الان عملية SADI-S تزيد من وتيرة حركات الأمعاء لديهم.
  • هذا الإجراء غير مناسب للذين لديهم داء الارتداد المعدي المريئي الأسيدي الشديد حيث يمكن لعملية SADI-S مفاقمة الحالة لدى بعضهم.

إيجابيات ومزايا عملية SADI-S:

تتمثل أحد أهم مزايا العملية في استطاعة المرضى بتناول وجبات طعام “شبه طبيعية”. بكميات أقل عن الذين خضعوا لعملية تحويل مسار المعدة وهذا ما يزيد من رضا المريض أما المزايا الأخرى فهي:

  • تعافي أسرع عن مثيلاتها وقدرة المرضى في عودتهم إلى العمل بعد أسبوع من الجراحة.
  • يعد إجراء أقل توغلًا بالإضافة الى حصول مضاعفات أقل مثل الفتوق وتشكل الأنسجة الندبية ومَصَاعِب أخرى.
  • فقدان الوزن السريع وفقدان 22 كغ خلال الأشهر الأولى وخسارة 90% من الوزن الزائد خلال الأشهر 6-8 الأولى.
  • تنظيم مستويات السكر.
  • تقليل الجوع من خلال إزالة جزء المعدة الذي ينتج هرمون الجيلين” Ghrelin” وهو الهرمون المسئول عن الشعور بالجوع.

عيوب ومضاعفات اجراء SADI-S:

ينطوي إجراء SADI-S على مخاطر كغيرها من العمليات الجراحية وأيضا ازدياد الحمض ولكن لا يوجد بيانات فيما يتعلق بالمضاعفات طويلة المدى بعد العملية.

التحضير للإجراء “SADI-S”:

يتبع المريض قبل أسبوعين من موعد الجراحة نظامًا غذائيًا خاصًا يساعد في تقليل الدهون في البطن وتقليص حجم الكبد. ذلك يسمح للجراح بالتنقل بسهولة أكبر في الهياكل الداخلية للبطن أثناء استخدامه لمنظار البطن ويجب على النظام الغذائي ان يكون غني بالبروتين وقليل الكربوهيدرات والسعرات الحرارية والدهون.

عمليات السمنة والسكري والتغذية في تركيا

إن ازدياد أعداد المصابين بالسمنة في جميع أنحاء العالم جعل منها مشكلة متزايدة وشائعة. ويشكل مرضى السمنة ما يقارب 13% من البالغين في العالم. وهي حالة طبية معقدة وتتأثر بعدة عوامل معظمها بيولوجي وخارج عن السيطرة الشخصية الكاملة. وفي معظم الحالات لا تفلح الحميات الغذائية والرياضة وتحتاج لتدخل جراحي.

 وترفع السمنة خطر الإصابة بالعديد من الأمراض كأمراض القلب والأوعية الدموية، والسكري، والتهاب المفاصل. ويوجد علاقة وثيقة بين السمنة وداء السكري وأظهرت دراسات بـأن حوالي 85% من مرضى السكري مصابون بزيادة الوزن.

يتركز اهتمامنا في مركز ريهابتورك على تشخيص وعلاج حالات السمنة والسكري والمضاعفات المتعلقة بها. 

ولدينا العديد من طواقم الأطباء المختصين من الجراحين وأخصائي التغذية والمرشدين الطبيين لضمان الحصول على أفضل نتائج للعلاج.

WeCreativez WhatsApp Support
فريق ممثلي المرضى جاهزون للإجابة على استفسارتك
👋 مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟