4 طرق لخفض الكوليسترول مع تناول الطعام

يمكن للكثير من الناس خفض مستويات الكوليسترول لديهم ببساطة وذلك عن طريق تغيير ما يأكلونه.

فإذا كنت على سبيل المثال من محبي برجر الجبن، فإن تناول كميات أقل من اللحوم والمزيد من الخضار والفواكه والحبوب يمكن أن يخفض إجمالي الكوليسترول بنسبة 25٪ أو أكثر.

كما أن التقليل من الدهون المشبعة (الموجودة في اللحوم ومنتجات الألبان) والدهون المتحولة (الموجودة في الزيوت المهدرجة جزئيًا) يخفف من الكوليسترول بنسبة 5٪ إلى 10٪.

وفيما يلي 4 طرق خفض الكوليسترول .

4 طرق لخفض الكوليسترول مع تناول الطعام

التزم بتناول بالدهون غير المشبعة وتجنب الدهون المشبعة والمتحولة.

 تتكون معظم الدهون النباتية أو (الزيوت) من دهون غير مشبعة صحية للقلب.

وتشمل الأطعمة التي تحتوي على تلك الدهون الصحية الأسماك الزيتية والمكسرات والبذور وبعض الخضروات.

في الوقت نفسه، قلل من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة، والتي توجد في العديد من اللحوم ومنتجات الألبان،

وابتعد عن الدهون المتحولة الموجودة في الأطعمة المصنوعة من الزيوت النباتية المهدرجة جزئيًا.

تناول المزيد من الألياف القابلة للذوبان.

تناول المزيد من الألياف القابلة للذوبان، كتلك الموجودة في دقيق الشوفان والفواكه.

يمكن لهذا النوع من الألياف أن يخفض مستويات الكوليسترول في الدم عند تناولها كجزء من نظامك الغذائي الصحي للدهون.

قم بإدراج الستيرول والستانول النباتي في نظامك الغذائي.

 تتشابه هذه المركبات النباتية الطبيعية في تركيبها مع الكوليسترول. فعند تناولها تساعد في الحد من كمية الكوليسترول التي يمكن لجسمك امتصاصها.

ويوجد الستيرول و الستانول في العديد من المنتجات الغذائية مثل الأطعمة القابلة للدهن والعصائر والزبادي.

ابحث عن نظام غذائي يناسبك.

 عندما يخبرك صديق أو قريب عن مقدار انخفاض مستوى الكوليسترول لديه بعد تجربة نظام غذائي معين، فقد تميل إلى تجربته بنفسك.

وإذا قمت بذلك ثم اكتشفت بعد بضعة أشهر أنك لا تحصل على نفس الفوائد، فقد يُعزى ذلك إلى الاختلافات الجينية والفسيولوجية بينكما.

لا يوجد نظام غذائي واحد يناسب الجميع للتحكم في الكوليسترول. فقد تحتاج إلى تجربة عدة طرق لإيجاد طريقة تناسبك.

وعلى الرغم من أن النظام الغذائي يمكن أن يكون طريقة بسيطة وفعالة لتحسين مستويات الكوليسترول، إلا أنه يلعب دورًا أكبر لبعض الناس أكثر من غيرهم.

 لا تثبط عزيمتك إذا اتبعت نظامًا غذائيًا ولم تصل إلى المستوى المستهدف.

 ثابر حتى لو احتجت إلى دواء للسيطرة على نسبة الكوليسترول لديك، فمن المحتمل أنك ستحتاج كمية أقل من الدواء مما كان عليه الأمر لو لم تقم بإجراء أي تغييرات في النظام الغذائي.

تواصل مع أطباء ريهابتورك لمزيد من المعلومات.

اقرأ أيضا :

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WeCreativez WhatsApp Support
فريق ممثلي المرضى جاهزون للإجابة على استفسارتك
👋 مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟