fbpx

التحفيز العميق للدماغ في علاج مرضى التصلب المتعدد

التحفيز العميق و التصلب المتعدد (DBS) هو إجراء جراحي يرتكز على زرع أقطاب كهربائية في مناطق معينة من الدماغ تولد نبضات كهربائية تتحكم في نشاط الدماغ غير الطبيعي ويمكن أن تتعدل النبضات على حسب الاختلافات الكيميائية داخل الدماغ والتي تسبب حالات مرضية مختلفة ويتحكم بها عبر مولد النبض الداخلي القابل للبرمجة ويوضع تحت الجلد في الجزء العلوي من الصدر.

التحفيز العميق و التصلب المتعدد

يشتمل نظام التحفيز العميق للدماغ على ثلاث مكونات:

  • القطب الكهربائي: عبارة عن سلك رفيع ومعزول يتم إدخاله من خلال فتحة صغيرة في الجمجمة ويتم زرعه في منطقة معينة من الدماغ.
  • سلك التمديد: يربط بين القطب الكهربائي بمولد النبض الداخلي ويكون مارا بشكل معزل تحت جلد الرأس والرقبة والكتف.
  • مولد النبض الداخلي IPG: تزرع تحت الجلد في الجزء العلوي من الصدر.

كيف يعمل العلاج بعملية التحفيز العميق للدماغ؟

  • يوضع الجهاز بواسطة جراح أعصاب أثناء عملية جراحية وتحمل الأقطاب الكهربائية الرقيقة نبضات كهربائية من جهاز التحفيز العصبي مباشرة إلى الدماغ لإيقاف إشارات الدماغ التي تسبب النوبات.
  • يعمل جهاز التحفيز العصبي بالبطارية وقابل للبرمجة مثل جهاز حاسوب صغير (كجهاز تنظيم ضربات القلب).
  • يبرمج الطبيب الجهاز بناء على تحليلات مسبقة وليس استجابة مباشرة لنوبة.
  • تؤثر هذه التيارات الكهربائية على استثارة دوائر معينة في الدماغ وتساعد على منع النوبات أو تقليل تواترها.

ما هو مرض التصلب المتعدد:

التصلب المتعدد (MS) هو مرض يؤدي إلى إعاقة في الجهاز العصبي المركزي (Central Nervous System) والذي يتكون من الدماغ والنخاع الشوكي حيث يهاجم الجهاز المناعي غلاف الميلانين الواقي للألياف العصبية (الغشاء المحيط بالأعصاب) مما يسبب في إصابة تلك الخلايا وعرقلة السيالات العصبية والاتصال بين الدماغ والنخاع الشوكي وباقي أعضاء الجسم.

أعراض مرض التصلب المتعدد:

تختلف أعراض وعلامات التصلب المتعدد بشكل كبير من شخص لآخر والمواقع المصابة، ولكن تتأثر القدرات الحركية عند كثير من المرضى مثل:

  • خدر طرفي او ثنائي الطرف ويحدث في الساق او الجذع.
  • الإحساس بصدمة الكهربائية مرافقة لحركة معينة مثل تحريك الرقبة للأمام
  • المشي الغير متوازن والرعاش 

كما يصاب كثير من مرضى التصلب المتعدد بمشاكل الرؤية وتشمل:

  • فقدان جزئي أو كامل للبصر ويمكن ان يترافق مع ألم أثناء حركة العين.
  • رؤية مزدوجة.
  • رؤية ضبابية.

 وتشمل الأعراض الأخرى لمرضى التصلب المتعدد:

  • كلام غير واضح.
  • إعياء ودوخة.
  • وخز أو ألم في أجزاء مختلفة من الجسم. 
  • مشاكل في الوظيفة الجنسية والأمعاء والمثانة.

ما مدى فائدة التحفيز العميق للدماغ عند مرضى التصلب المتعدد؟

يستخدم بشكل رئيسي للسيطرة على الرعاش الشديد المرتبط بمرض التصلب المتعدد لكن لن يساعد التحفيز في حل المشكلات الأخرى المرتبطة بالمرض مثل فقدان البصر أو الإحساس أو الضعف ولن يعالجه أو يمنعه من التفاقم.

من المرشح لل تحفيز العميق و التصلب المتعدد؟ 

يلجأ الى العلاج بعد تجربة العلاجات الدوائية على المرضى مثل الأدوية المضادة للنوبات وادوية الاكتئاب وأدوية مرضى باركنسون والتصلب المتعدد ثم بعد ذلك يستشار الطبيب حول نسب نجاح التحفيز العميق للدماغ.

اختبار ما قبل جراحة التحفيز العميق و التصلب المتعدد:

يحدد مدى الاستفادة من العلاج عبر إجراء عدد من الاختبارات التشخيصية ويؤخذ بالحسبان كافة الخيارات الجراحية وفي حال كان الشخص لا يمكن أن يخضع لعملية جراحية فيمكن التفكير في جهاز مثل التحفيز العصبي المتجاوب (RNS)، أو تحفيز العصب المبهم (VNS)، أو التحفيز العميق للدماغ (DBS).

ويأخذ بالاعتبار هذه الأمور عند اختيار العلاج بعملية التحفيز العميق للدماغ:

  • نوع أعراض الشخص.
  • أفضل طريقة للحد من أخطار الجراحة وتحقيق أقصى استفادة من التحفيز العميق للدماغ.

قبل الجراحة:

  • يدلي المريض بتاريخه الطبي بما في ذلك الحساسية والأدوية وردود فعل التخدير والعمليات الجراحية السابقة.
  • التوقف عن تناول جميع الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية (إيبوبروفين IBUPROFEN، نابروكسين NAPROXEN) بالإضافة الى مميعات الدم (الكومادين  COUMADIN ، الأسبرين ASPIRIN، بلافيكس  PLAVIX ) قبل الجراحة بسبعة أيام.
  • عدم شرب  الكحول واستخدام النيكوتين قبل أسبوع من الجراحة  وأسبوعين بعدها وذلك بهدف تجنب النزيف ومشاكل عملية الشفاء.
  • يُطلب غسل البشرة  والشعر باستخدام Hibiclens أو صابون خاص قبل الجراحة. 
  • لا يُسمح بتناول أي طعام أو شراب في الليلة السابقة للجراحة.

أثناء الجراحة:

تستغرق العملية بأكملها من 5 إلى 7 ساعات. والجراحة من 3 إلى 4 ساعات وتبدأ الخطوة الأولى بوضع إطار التوضيع التجسيمي على رأس المريض مؤقتًا باستخدام حزام الفيلكرو ” Velcro Straps” و يتم حقن مواقع الدبابيس الأربعة بالتخدير الموضعي ثم يتم إعطاء مهدئ خفيف و يتم حلق الشعر بعرض بوصة واحدة على طول خط الشق و بعد ذلك يجرى شق جلدي عبر الجزء العلوي من الرأس و يتم فتح فتحتين على الجانبين الأيسر والأيمن من الجمجمة باستخدام المثقاب  و من خلالها يدخل قطب كهربائي في الدماغ الى موضع معين و مخطط له داخل الدماغ

بعدها تجرى عدد من الاختبارات مثل رفع الذراعين أو الساقين، أو عد الأرقام و يعرض نشاط خلايا الدماغ على جهاز الحاسوب و يحدد موقع الخلايا العصبية بالضبط ثم  يتم وضع غطاء بلاستيكي فوق فتحة الثقب لتثبيت القطب في مكانه و يُترك ملف من السلك أسفل فروة الرأس لربطه لاحقًا بسلك التمديد والمحفز و أخيرا يُغلق شق فروة الرأس بخيوط جراحية ويتم وضع ضمادة عليه.

بعد الجراحة:

يبيت المريض في المشفى للرصد والمراقبة ثم يعود الى المنزل في اليوم التالي ثم يعود إلى المستشفى بعد حوالي أسبوع لإجراء عملية جراحية لزرع جهاز التحفيز في الصدر وتجرى الجراحة تحت تأثير التخدير العام وتستغرق حوالي ساعة ويعود المرضى إلى المنزل في نفس اليوم.

جراحة زرع المحفز:

يعاد فتح جزء من شق فروة الرأس للوصول إلى الخيوط الكهربائية ثم يجرى شق صغير بالقرب من الترقوة ويتم زرع جهاز التحفيز العصبي تحت الجلد ثم يوصل بسلك تمديد يتم تمريره تحت جلد فروة الرأس الى أسفل العنق ثم إلى المحفز في الصدر

برمجة المحفز:

يبرمج المحفز بعد حوالي 10 أيام من الجراحة وتعديل جرعة الدواء بما يتناسب وتعاد البرمجة عبر 3 إلى 4 جلسات كل 3 أسابيع لتحقيق أقصى قدر من التحكم في الأعراض مع تقليل الآثار الجانبية ولا يشعر معظم الناس بالتحفيز لأنه يقلل من أعراضهم لكن قد يشعر بعض الأشخاص بإحساس قصير بالوخز عند تشغيل المحفز لأول مرة

المخاطر

ينطوي العلاج على أخطار وآثار جانبية محتملة لكنها طفيفة وعكوسه كما يكون التحفيز العميق للدماغ آمنًا وفعالًا عند المرضى الذين اختيروا بشكل صحيح

تشمل المخاطر:

  •  خطر الإصابة بنزيف في المخ، بما في ذلك السكتة الدماغية 1%.
  • عدوى.
  • عطل في الجهاز.
  • عدم وجود فائدة لأعراض معينة.
  • صداع.
  • تدهور الحالة العقلية أو العاطفية.

تشمل الآثار الجانبية أثناء التحفيز:

  • وخز مؤقت في الوجه أو الأطراف.
  • شعور بشد في العضلات.
  • مشاكل في الكلام أو الرؤية.
  • فقدان التوازن.

علاجات اخرى للتحفيز العميق للدماغ:

يستخدم التحفيز العميق للدماغ أيضا لعلاج فئة المرضى الذين يعانون من مرض باركنسون وخلل التوتر العضلي كما يستخدم للتحكم في أعراض اضطراب الوسواس القهري والصرع ويلجأ لهذا النوع من العلاج الجراحي عندما تصبح الأدوية غير فعالة للفئة السابقة من للمرضى واستخدم التحفيز العميق للدماغ في علاج أكثر من 160 ألف شخص من مختلف الحالات العصبية.

التحفيز العميق و التصلب المتعدد في تركيا

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في ريهاب تورك أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية. 

اطلب استشارة مجانية.

WeCreativez WhatsApp Support
فريق ممثلي المرضى جاهزون للإجابة على استفسارتك
👋 مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟