fbpx

4 أسئلة عن العلاج بالموجات الصوتيه

4 أسئلة عن العلاج بالموجات الصوتيه

إن العلاج بالموجات الصوتيه والمعروفة أيضاً باسمِ العلاجِ بالموجاتِ التصادميه يعتمدُ على ارسالِ موجاتِ ضغطٍ إلى الطبقاتِ السفليةِ من أنسجةِ الجلدِ على شكلِ سلسلةٍ منَ النبضاتِ الصوتيةِ. حيث يستخدمُ لعلاجِ طيفٍ واسعٍ منَ المشاكلِ الطبية. ويهدفُ الى التقليل ِ من ظهورِ السيلوليت (التكتُّلات الدُّهنية). ويكون هذا عن طريق شدّ الجّلد في منطِقَةِ المُؤخِرة والفخذين. وتساعدُ الموجاتِ التّصادمية على زيادة إنتاج الكولاجين وأيضاً على إرخاء ألياف الأنسجة الضّامة الصّلبة. مما يساعد على تهدئة دمامل السيلوليت كما وُجد نتائج جيدة في الحد ّمن آلام المرتبطة بالعضلات والعظام. وايضاً يستخدم لعلاج ضعف الانتصاب وهناك أيضا نوع خاصّ من الموجات الصّوتية يعرف باسم العلاج بالموجاتِ التّصادمية خارجَ الجّسم منخفضةِ الكثافةِ (ESWT). ويستخدمُ لمعالجةِ الضّعف الجنسي (ضعف الانتصاب) وتحسينِ الصَّحة الجنسية و يستخدم لتفتيت حصوات الكلى.

1- ما هي ايجابيات وسلبيات العلاج ؟

يمتازُ العلاج بالموجاتِ الصّوتية بأنهُ علاجٌ غيرُ جراحي حيث لا يتطلبُ أي فترة نقاهة وأيضاً يمتاز بِمحدوديَّة الألم أثناءَ الخضوعِ له وكما من الممكنِ طلبُ مخدر موضعي إذا كان المريض منَ الأشخاصِ ذو الحساسيةِ العاليةِ. وبشكلٍ عام فانَ جلسة َالعلاج بالموجات الصَّوتية تمتدُّ الى حوالي نصفِ ساعةٍ فقط والنتائج تدوم لما يقارب لسَّنة.

2- ما هي الآثارُ الجانبيَّةُ لعلاج بالموجات الصوتيه؟

تكونً الآثارُ الجانبية بشكلٍ عام طفيفة وقصيرةُ الأمدِ أي تكون فقط ليومٍ واحد (يوم الجلسة) وتشملُ كدمات و تورم وخدر. وكما يوصي الأطباء في هذه الحالةِ الى تناول مسكنات الألم الخفيفة والتي لا تحتاج إلى وصفة طبيَّه.

3- كم جلسة يحتاجُ الشخصُ لرؤيةِ النَّتائج؟

يحتاج الشخصُ الى جلسات متعددة على الأرجح ففي إحدى الدراسات والتي شَملت 30 امرأة خضعن لاثني عشر جلسةَ على مدى ستَّة أسابيع الى العلاج في منطقة عضلاتِ المؤخرةِ والفخذين وجدت جميعُ النِّسوة تحسناً كبيراً في السيلوليت. و كما يجب الخضوع لجلسةٍ العلاج بالموجات الصوتيه كلَّ ثلاثةِ أشهرٍ بعدَ الانتهاءِ منَ العلاج وذلك لأجل الحفاظ على أفضل النتائج.

4- هل العلاج بالموجات الصوتيه تعالج المشاكلِّ الجنسية عندَ الرٍّجال؟

أظهرت العديدُ منَ الدراساتِ السَّريرية بأنَّ العلاج بالموجات الصَّوتية فعالٌ جداً في تَحسين أداء الانتِصاب. ويكون ذلك خلالِ تحسينِ تدفقِ الدم. وإصلاح الأوعية الدَّموية القديمة وبالاضافة الى التّحفيز على نمو أوعيةٍ دمويةٍ جديدة وهنا يطبق العلاج بشكلٍ مباشرٍ على القضيبِ. حيث تستمرُ الجَّلسة نحوَ 20 دقيقة وهذا النوع من العلاج بالموجات الصوتيه ولا يترافقُ العلاج مع أية آلام وحتى لن يحتاجَ الشخص إلى تناول أيَّة مسكنات.

إقرأ أيضا…

اترك ردّاً

WeCreativez WhatsApp Support
فريق ممثلي المرضى جاهزون للإجابة على استفسارتك
👋 مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟