fbpx

عملية تحويل مسار الشريان التاجي في تركيا

عملية تحويل مسار الشريان التاجي في تركيا هي عملية جراحية على إعادة توجيه الدم من حول الشريان المسدود (كليا او جزئيا) في القلب. و يتضمن الإجراء أخذ وعاء دموي سليم من الساق او الذراع وربطه مع الشريان في القلب مع مسار جديد. مما يحسن تدفق الدم إلى عضلة القلب لكن لا تعالج جراحة المجازة التاجية الأسباب التي أدت إلى أمراض القلب مثل تصلب الشرايين أو مرض الشريان التاجي، ولكن يخفف الأعراض مثل ألم الصدر وضيق التنفس ويمكن له أن يحسن وظائف القلب ويقلل من خطر الوفاة بأمراض القلب.

أسماء أخرى لعملية تحويل مسار الشريان

  • جراحة تحويل مجرى  /  Bypass surgery
  • جراحة المجازة القلبية / Heart bypass surgery

ماهي الغالية من العملية؟

يحصل ذلك عند تراكم مادة تسمى (البلاك) و التي تتكون بشكل اساسي من الدهون والكوليسترول والكالسيوم والمواد الأخرى الموجودة في الدم داخل الشرايين التاجية (توفر هذه الشرايين الدم للقلب)

عملية تحويل مسار الشريان التاجي

فيحدث ان يضيق البلاك أو بمعنى اخر يسد الشرايين التاجية ويقلل من تدفق الدم إلى عضلة القلب. وفي حال كان الانسداد شديدًا، فقد تحدث الذبحة الصدرية، وضيق التنفس، وفي بعض الحالات، قد تحدث نوبة قلبية.

و يوصل أثناء عملية تحويل مسار الشريان التاجي شريان أو وريد سليم من الجسم، أو تطعيمه، بالشريان التاجي المسدود.

ملاحظة :الشريان المطعمة أو مجرى الوريد يتجاوز (أي يدور حول) الجزء المسدود من الشريان التاجي. وهذا ما يخلق ممرًا جديدًا، يوجه الدم الغني بالأكسجين إلى عضلة القلب.

لماذا جراحة المجازة التاجية:

تعد جراحة المجازة التاجية أحد خيارات علاج انسداد الشرايين اي في حال:

  • المعاناة من ألم شديد في الصدر ناتج عن تضييق العديد من الشرايين التي تغذي عضلة القلب. مما يؤدي الى نقص تروية الدم في العضلات أثناء ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة أو أثناء الراحة.
  • وجود أكثر من شريان تاجي مريض مع عدم عمل غرفة ضخ القلب الرئيسية.
  • وجود انسداد في الشريان لا يمكن علاجه.
  • الخضوع لعملية رأب الوعاء أو وضع دعامة لإبقاء الشريان مفتوحًا مع عدم نجاح العملية سابقا.
  • ضيق أو انسداد التاجي الأيسر الرئيسي بشكل شديد.
  • يتم إجراء جراحة المجازة التاجية في حالات الطوارئ مثل النوبة القلبية.

ملاحظة: يحتاج المريض الى إجراء تغييرات في نمط الحياة بعد الجراحة وتناول الأدوية بشكل روتيني وذلك لخفض نسبة الكوليسترول في الدم وتقليل خطر الإصابة بجلطة دموية.

كيف تتم عملية تحويل مسار الشريان؟

تستغرق جراحة المجازة التاجية ما بين ثلاث إلى ست ساعات ويعتمد عدد المجازات المستخدمة على مكان استخدامها وشدة الانسداد. وتجرى تحت تأثير التخدير العام حيث يتم إدخال أنبوب تنفس إلى الخلق و يوصل مع جهاز التنفس الصناعي وتتم معظم جراحات المجازة التاجية عبر إجراء شق طويل في الصدر بالتوازي مع الحفاظ على تدفق الدم والأكسجين من خلال جهاز القلب والرئة.

و يبدأ الإجراء بقطع الجراح منتصف الصدر على طول عظمة الصدر ويفتح القفص الصدري لكشف القلب ثم يوقف القلب باستخدام الادوية مؤقتًا وتتولى آلة القلب والرئة ضخ الدم إلى ارجاء الجسم ويأخذ الجراح جزءًا من الأوعية الدموية السليمة من داخل جدار الصدر أو من أسفل الساق ثم بعد ذلك يربط أطراف الأوعية أعلى وأسفل الشريان المسدود بحيث يتم إعادة توجيه تدفق الدم حول الجزء الضيق من الشريان المصاب.

وتشمل الطرق الأخرى الجراحية التي من المحتمل استخدامها من قبل الطبيب الجراح المختص ما يلي:

جراحة بدون استخدام المضخة أو مع بقاء القلب نابض: تستخدم هذه الطريقة معدات خاصة لتحقيق الاستقرار في منطقة القلب التى يعمل عليها الجراح، ولكن تشكل هذه الطريقة تحديا نظرا إلى أن استمرار تحرك القلب.

الجراحة قليلة البضع: يقوم الجراح بإجراء الجراحة من خلال إجراء عدة شقوق صغيرة في الصدر باستخدام الروبوت وتصوير الفيديو الذي يساعد الجراح على العمل في منطقة صغيرة.

ملاحظة : يقوم الجراح بإعادة نبضات قلب المريض بعد الانتهاء من العملية وفصل المريض عن جهاز القلب والرئة واستخدام سلك جراحي لإغلاق عظم الصدر.

ماذا يحدث بعد الجراحة؟

يبقى المريض يوم أو يومين في وحدة العناية المركزة و يبقى أنبوب التنفس في الحلق الى حين استيقاظ المريض يبدأ إعادة تأهيل القلب في المشفى و يعطى المريض تعليمات حول التمرينات و البرنامج لمساعدته على التعافي.

وفي حال عدم حصول أي مضاعفات فمن المحتمل خروج المريض من المستشفى في غضون أسبوع لأسبوعين لكن يواجه المريض صعوبة في أداء المهام اليومية أو المشي لمسافة قصيرة ويجب الاتصال بالطبيب في حال ظهرت العلامات أو الأعراض التالية:

  • حمى.
  • سرعة دقات القلب.
  • ألم جديد أو متفاقم حول جرح الصدر.
  • ظهور احمرار حول جرح الصدر أو حصول نزيف أو إفرازات أخرى.

يتوقع امتداد فترة النقاهة الى 12 أسبوعًا و يمكن العودة إلى العمل والبدء في ممارسة الرياضة واستئناف النشاط الجنسي بعد أربعة إلى ستة أسابيع.

متى يتم الشفاء بعد عملية تحويل مسار الشريان؟

تعد عملية الشفاء عملية تدريجية

إنها عملية الشفاء تدريجية. وقد يشعر المريض بسوء بعد الجراحة مباشرة عما كان يشعر به من قبل. وهذا امر طبيعي. لان الجسم يحتاج الى وقت للتعافي.

  • لن تلتئم الجروح تمامًا حتى مدة شهرين . 
  • قد لا يتمكن المريض من القيادة لمدة 3 إلى 8 أسابيع.
  • يجب زيارة الطبيب عدة مرات خلال الأشهر القليلة الأولى

ما هي مخاطر عملية تحويل مسار الشريان؟

تنطوي جراحة عملية تحويل مسار الشريان التاجي على مضاعفات أثناء الإجراء أو بعده نظرا إلى أن جراحة المجازة التاجية هي جراحة قلب مفتوح:

  • نزيف.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • التهابات جرح الصدر.
  • فقدان الذاكرة أو صعوبة التفكير بوضوح والذي يتحسن غالبًا في غضون ستة إلى 12 شهرًا
  • مشاكل في الكلى.
  • ضربة.
  • نوبة قلبية.

تنخفض خطر الإصابة بالمضاعفات تبعا لصحة المريض العامة وتزداد إذا أجريت الجراحة كإجراء طارئ او المعاناة من حالات طبية أخرى مثل انتفاخ الرئة، أو أمراض الكلى، أو السكري، أو انسداد الشرايين في الساقين.

عملية تحويل مسار الشريان في تركيا

يأتي العديد من المرضى إلى تركيا لإجراء عملية تحويل مسار الشريان في تركيا

تقدم ريهابتورك الخدمات الخدمات العلاجية للمرضى بالإضافة للخدمات النقل والأقامة وتنسيق الرحلة كاملة.
تتطلب عملية تحويل مسار الشريان التاجي في تركيا 10 ليالي في المتوسط للقامة في اسطنبول .

 يتلقى المرضى رعاية مكثفة بعد العملية للتحقق من وضعهم ورضاهم بعد عملية تحويل مسار الشريان في تركيا. بالإضافة إلى ذلك ، فإن فريق دعم المرضى لدينا متاح على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع

WeCreativez WhatsApp Support
فريق ممثلي المرضى جاهزون للإجابة على استفسارتك
👋 مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟