الأدوية التي قد تؤذي الكلى ما هي؟

الأدوية التي قد تؤذي الكلى كثيرة و متعددة و قد يؤدي استخدامها الى تضرر الكلى و اذيتها. ولكن أولا تقوم الكلى بالتخلص من مخلفات الجسم وتساعد على الابقاء على كمية مناسبة من السوائل.

.كما أنها تفرز هرمونات تحافظ على ثبات ضغط الدم ، وتلعب دورًا في تكوين خلايا الدم الحمراء. بالإضافة الى تصنيع شكلاً من أشكال فيتامين (د) و هو ففيتامين مفيد للعظام.

ولكم يمكن لبعض الأدوية أن تزبد من صعوبة أداء الكلى لوظائفها وتمنعها من العمل بالطريقة التي ينبغي لها أن تعمل.

الأدوية التي قد تؤذي الكلى

المضادات الحيوية من الأدوية التي قد تؤذي الكلى:

تؤثر هذه الأدوية على الكليتين بطرق مختلفة. فعلى سبيل المثال ، يمكن للبعض من خذه الأدوية في أن تركب بلورات لا تتحلل و بالتالي يمكن أن تمنع ن تدفق البول.

و هنالك  بعض الأدوية الأخرى التي تحتوي على مواد يمكن لها في أن تلحق الضرر ببعض خلايا الكلى عندما تحاول الكلى في تصفيتها.

قد يعاني بعض الأشخاص أيضًا من ردود فعل تحسسية تجاه المضادات الحيوية التي يمكن أن تؤثر على الكلى. و من المرجح أن تحدث كل هذه الأشياء في حال تناول المضادات الحيوية لفترة طويلة. أو كانت الجرعة التي يتناولها المريض عالية جدًا.

مدرات البول التي قد تؤذي الكلى

تعتبر مدرات البول من

الأدوية التي قد تؤذي الكلى يستخدم الأطباء هذه الأدوية ، المعروفة أيضًا باسم حبوب الماء ، لعلاج ارتفاع ضغط الدم وبعض أنواع التورم .كما  أنها تساعد الجسم على التخلص من السوائل الزائدة. و لكنها قد تسبب الجفاف في بعض الأحيان ، مما قد يضر الكليتين.

الأدوية غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (المسكنات)

يجب عدم استخدام الأدوية غير الستيرويدية بانتظام لفترة طويلة أو تناول جرعات عالية منهم. سواء كانوا بدون وصفة طبية – مثل الأسبرين أو الإيبوبروفين ( أدفيل ، موترين ، نوبرين ) ، أو نابروكسين  ( أليف ، أنابروكس ، نابروسين ) – أو موصوفًا من قبل الطبيب.

و يجدر الإشارة الى انه قد يسبب الإفراط في استخدام مسكنات الألم ما يصل إلى 5٪ من حالات الفشل الكلوي المزمن كل عام.

مثبطات مضخة البروتون (PPIs)

تستخدم هذه الأدوية مثل ( Aciphex ، نيكسيوم ، برايلوزيك ، Prevacid) في لعلاج حرقة ، القرحة ، حيث تقلل إنها تقلل من كمية الحمض في المعدة. و لكن أظهرت الدراسات أن تناولها لفترة طويلة يمكن أن يزيد من فرص الإصابة بمشاكل خطيرة في الكلى. وربما يؤدي إلى الفشل الكلوي.

ولكن من غير المرجح أن تسبب أدوية الحرقة الأخرى التي تسمى حاصرات H2 ( بيبسيد ، تاجاميت ، زانتاك ) هذه المشكلات.

لذا يجب سؤال و استشارة الطبيب في حال كان المريض يتناول مثبطات مضخة البروتون بانتظام.

المكملات الغذائية:

من الأدوية التي قد تؤذي الكلى المكملات الغذائية حيث قد يضر تناول بعض المكملات الغذائية للكليتين ، بما في ذلك زيت الشيح.

المسهلات

يمكن للأدوية  التي تُصرف دون وصفة طبية أو الموصوفة أن تترك بلورات في الكليتين مما قد يؤدي إلى تلفها أو التسبب في فشلها. و ينطبق هذا بشكل خاص على تلك التي تحتوي على فوسفات الصوديوم عن طريق الفم.

الأدوية التي قد تؤذي الكلى في حال المعاناه من مرض كلوي:

يمكن لبعض الأدوية أن تجعل من  مرض الكلى الذي يعاني منه المريض اسوء أو تؤدي إلى الفشل الكلوي.

 لذا يجب اخذ موافقة الطبيب قبل تناول ادويه الكوليسترول أو مرض السكري ، أو الأدوية المضادة للحموضة لاضطراب المعدة ، أو الأدوية المضادة للميكروبات ، مثل الأدوية المضادة للفطريات والفيروسات.

يجب أيضًا التحدث إلى الطبيب قبل إجراء بعض أنواع اختبارات التصوير. حيث يستخدم الأطباء أحيانًا صبغة أثناء اجرائهم للتصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) أو التصوير المقطعي المحوسب (CT)و ذلك لمساعدتهم على رؤية منطقة معينة من الجسم بشكل أفضل.

حيث يمكن أن تسبب هذه الصبغة في حالات نادرة حالات خطيرة تسمى اعتلال الكلية الناجم عن التباين (CIN) أو التليف الجهازي كلوي المنشأ (NSF).

العلاج في تركيا:

يمكن أن يقدم الطاقم الطبي من فرق الجراحة والأطباء والمستشارين في ريهاب تورك أفضل خيارات العلاج والاستشارات المجانية – وذلك عبر سعيهم الدؤوب لمواكبة أحدث التقنيات والأساليب الطبية.

اطلب استشارة مجانية.

اقرأ أيضا :

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WeCreativez WhatsApp Support
فريق ممثلي المرضى جاهزون للإجابة على استفسارتك
👋 مرحبا، كيف يمكنني مساعدتك؟